تم إنشاء مجمع السعودي الايطالي الطبي في 22/11/1422هـ
في محافظة النعيرية كأول مجمع متخصص في الأسنان والجلدية واليزر في محافظة النعيرية )مدينة النعيرية وقرية العليا(، وعلى مدار أكثر من خمسة عشر عاماً، حرصنا على تطبيق قواعد منظومة العمل الطبي والإداري لنيل ثقة مراجعينا وخدمتهم وفق أصول المهنة,وذلك في إطار المسؤولية الاجتماعية، وكذلك في إطار المساهمة الاجتماعية لخدمة طبية متميزة للمحتاجين لها، والتي التزمنا بها منذ البداية، واضعين في اعتبارنا أننا منشأة صحية تعمل ضمن منظومة القطاع الخاص، تقدم خدمات معينة ، دون أن نغفل أننا جزءا من وطن ومجتمع له حاجاته والتزاماته، ومن هنا جاء التزامنا بالمسؤولية الاجتماعية تجاه وطننا ومجتمعنا.
ويسعى «المجمع السعودي الإيطالي » منذ إنشاءه إلى تطوير خدماته الطبية التي يقدمها لمراجعيه لكسب ثقتهمونيل رضاهم عن مستوى الخدمات التي نقدمها، لذلك على تطوير كوادرنا البشرية من أطباء وفنييننعمل دائما وإداريين، وإمدادهم بأحدث الأجهزة في مجال التكنولوجيا الطبية. وكانت ثمرة جهودنا على مدار الأعوام الماضية، حصولنا على شهادة «الأيزو »، كما أننا في طريقنا للحصول على شهادات دولية أخرى معتمدة في مجال جودة الخدمات الفنية مثل التعقيم ومكافحة العدوى… نأمل أن تكون خدماتنا الطبية التي نقدمها إضافةوأخيرا حقيقية لمنظومة الخدمات الطبية في القطاع الخاص، واضعين نصب أعيننا مسؤوليتنا الاجتماعية تجاه مجتمعنا ووطننا. والله ولي التوفيق.

القيم

نهتم بالالتزام باحترام كرامة وحقوق المرضى من خلال تقديم الرعاية الطبية والخدمات المساندة بشكل احترافي يضمن رضا العاملين، ونحرص على أن يُوَفر للعاملين خلال أداء عملهم بروح جماعية جوٌّ من الاحترام والتعاون لتعزيز الاتصال فيما بينهم بما يضمن تقديم الخدمة للمريض في الوقت المناسب ويحافظ على سرية بياناته .ونهتم بتوظيف العاملين ذوي الأمانة والثقة والنزاهة والكفاءة المتميزة والتخصص المناسب ونعمل على تطوير مهاراتهم من خلال برامج تدريب وتعليم مستمر لضمان استمرارهم في أداء عملهم بشكل احترافي.كما نهتم أثناء تقديم جميع الخدمات في العيادات بسلامة المرضى والموظفين.

الرسالة

توفر عياداتنا الخدمات الطبية الأساسية الشاملة
والمتخصصة في الرعاية الصحية، ونعمل على خدمة جميع المجموعات العمرية بالمجتمع حرصا منا على ضمان توفير أعلى درجات الجودة للخدمات الطبية وبتكاليف معقولة، ونستخدم التكنولوجيا الحديثة والمعرفة المتقدمة، مؤكدين على أهمية التعليم والتطوير المستمر لمتخصصي الرعاية الصحية بالمستشفى.